إعادة فتح طاولة مفاوضات الملف الإيراني مرة أخري

الأثنين القادم الموافق 16 من شهر مارس، يشهد عودة جديدة لفتح الملف الإيراني، بحيث يجتمع كلًا من وزارء الخارجية لدوا (ألمانيا وبريطانيا وفرنسا وإيران) مع المفاوضة الدولية “فيديريكا موغريني”، في محاولة لحل النزاع النووي الإيراني مع مجموعة “5+1″، إستكمالًا لمفاوضات “مونترو” السويسرية الأسبوع الماضي.

حيث أوضح بعض النقاد السياسيون الروس أن المفاوضات وصلت لدرجة كبيرة من التقدم، وأنه من المؤكد إنهاء هذا النزاع قبل نهاية شهر مارس الحالي، كما أكدت بعض المصادر الأمريكية أن خطاب نتنياهو في الكونجرس الأمريكي، الذي ألقاه بهدف القضاء علي الحلم النووي الإيراني، لم يؤثر علي مسار تلك المفاوضات، إنما الغرض هو الوصول إلي إتفاق يرضي الطرفين.

“نتنياهو”:هناك مؤامرة لإسقاط حكومة البلاد

صرح رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” أن هناك بعض المؤامرات الدولية تسعي لخسارته في سباق الإنتخابات البرلمانية القادمة، المقرر لبدايتها يوم 17 من شهر مارس الجاري، وأن ما ورد علي لسان رئيس الوزراء الأسبق “مائير داجان” ليس له أي أساس من الصحة.

وأكد أن الترحيب الذي حصل عليه خلال إلقاء خطابه في الكونجرس الأمريكي خلال الأسبوع الماضي، هي خطوة مبشرة له في الأنتخابات القادمة، لكنه يخشي من المؤامرات الدولية التي تلاحقه من أجل إسقاطه وإسقاط حكومته، لكن  حتي الآن مازال السباق متقارب جدًا، ولا يوجد أحج يمكنه التنبؤ بالفائز إلي الآن.

لكن هناك بعض النقاد السياسيون أتهموه بالتدخل السياسي في الحكومة الأمريكية والإيرانية، بعد محاولته إلغاء الملف الإيراني.

تجدد اللقائات بين وزير الخارجية الأمريكي ونظيره الإيراني لمناقشة الملف النووي

صرحت وزارة الخارجية الأمريكية صباح اليوم عن أن موعد تجدد لقاءات مفاوضات الملف النووي، سيكون في الخامس عشر من شهر مارس الجاري في مدينة لوزان، تمهيدًا لبدء مفاوضات جديدة في الملف الإيراني، أملًا في الوصول إلي أتفاق مناسب.

حيث أن هذة المفاوضات ستأتي علي نطاق أوسع بين مجموعة (5+1) الكبري و”طهران” تحت مراقبة تامة من الإتحاد الأوروبي، علي أمل نجاح هذة المفاوضات قبل 18 مارس الحالي بعد مرور ما يقرب من 18 شهر، وصرحت “جينيفر بساكي” المتحدثة بإسم وزارة الخارجية الأمريكية أن الأسابيع القليلة القادمة ستشهد مفاوضات حاسمة وستشهد نهاية هذة المفاوضات، بعد ان هدد الرئيس الأمريكي بترك تلك المفاوضات، في حالة التأكد من إستحالة الإتفاق مع إيران.

ضعف النمو الإقتصادي الإسلامي في “أمريكا الشمالية”

قام عدد من الباحثون والنقاد الإقتصاديون بإنتقاد ضعف التمويل الإسلامي في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا، وأنه من خلال عدة إحصائيات تم التوصل إلي أنه القطاع الأضعف نموًا في البلدين في الفترة الأخيرة، بالرغم من التقدم الهائل الذي  يشهده القطاع في باقي بلدان العالم.

وقام النقاد بتحليل أسباب هذا الضعف، وتوصلوا إلي أن الأسباب تتمثل في ضعف التشريعات وحلات الإسلامو فوبيا المنتشرة بشكل غريب في الفترة الاخيرة بعد تعدد حالات القتل والإرهاب بإسم الإسلام.

حيث أجري “محمد أيوب خان” الباحث بجامعة “ماك ماستر الكندية” بحثًا قتصاديًا، أوضح فيه أن التمويل الإسلامي يشهد تزايد ملحوظ في الفترة الأخيرة حتي وصل في نهاية العام الماضي إلي 22 تريليون دولار.

أمريكا توجه تهمة سرقة مليار بريد إلكتروني إلى 3 أشخاص

وجهت السلطات الأمريكية تهمة سرقة مليار بريد إلكتروني بالإضافة إلى إرسال رسائل مزعجة إلى ثلاثة أشخاص، منهم شخصين مين فيتنام، والآخر من كندا، واعتبرت السلطات أن تلك العملية تعتبر من أكبر اختراق تم للبيانات في الولايات المتحدة .

وذكرت التحقيقات أن العصابة تخصصت في جمع البريد الإلكتروني والتعرف على هوية الأشخاص، وبعد ذلك تقوم بإرسال رسائل ضارة لهم أو برامج غير حقيقة .

بالإضافة إلى إرسال الرسائل الضارة، فقد ادعت العصابة في رسائلها أنها تبيع البرامج الخاصة بشركة أدوبي .

ولم تكتفي العصابة بالقيام بالتحايل وإرسال الرسائل المزعجة فقط، بل إنها واجهت تهم غسيل الأموال؛ فقد استخدمت العصابة الرسائل في التسويق لمنتجات وجمع الأموال، كما أنها باعت البرامج المزيفة كأنها برامج أصلية للمستخدمين، واعتمدت على تقليل السعر من المنتجات، حيث وصل سعر نسخة برامج من أدوبي إلى 65 دولار .

“جون كيري” يرد علي الإعتداء علي السفير الأمريكي في كوريا الجنوبية

أكد وزير الخارجية الأمريكي “جون كيري” أن السفير الأمريكي الذي تم الأعتداء عليه سوف يتم الإعتذار له، أو سيكون هناك ردًا قاسيًا علي حكومة كوريا الجنوبية لما نتج من مسؤوليها تجاه السفير الأمريكي في كوريا الجنوبية.

وحذر وزير الخارجية الأمريكي “جون كيري ” أي شخص يخطر بباله أنه يمكنه إيذاء أي دبلوماسي أو سياسي أمريكي، لأن حماية الدبلوماسيين الأمريكين تعتبر أهم إهتماماته وإهتمامات الرئيس الأمريكي “باراك أوباما”.

كما أعرب “كيري” أثناء زيارته أمس للرياض عن قلقه الشديد بسبب هذا الحادث، كما صرح بأنه سوف تكون هناك إجراءات صارمة لأنه قبل أن يكون سفيرا يمثل الولايات المتحدة الأمريكية فهمو مواطن يحمل الجنسية الأمريكية، وأهم أولويات الحكومة الأمريكية هي الحفاظ علي كرامة المواطن الامريكي في كل دول العالم.

“روسيا” تنفي إشاعة وجود جنودها علي أراضي “أوكرانيا”

صرحت وزارة الخارجية الروسية صباح يوم الخميس الموافق 5 من شهر مارس الحالي ببعض التقارير لبعض وسائل الإعلام الروسية، التي تنفي فيها إنتشار بعض الأشاعات والأقاويل في الفترة الأخيرة، حول وجود آلاف الجنود الذين يحملون الجنسية الروسية داخل دولة “أوكرانيا”

حيث قامت مساعدة وزير الخارجية الأمريكي “فيكتوريا نولاند” أثناء إجتماع الكونجرس منذ عدة أيام، أن عدد الجنود الروس الموجودين علي الأراضي الأوكرانية يقدر أعداده بالآلاف، خاصة بعد إشتعال العلاقات بين الدولتين وتدخل جماعة “الإنفصاليين” التابعة لروسيا في سياسة الدولتين.

كما أضافت “فيكتوريا نولاند” أنه تم نقل الآلاف من المعدات العسكرية الروسية من دبابات ومصفحات ومدافع، بنية القيادة العسكرية ضد أوكرانيا، أو كنوع من إرسال التهديدات غير المباشرة للحكومة الأوكرنية.

لكن الخارجية الروسية نفت هذة الأشاعات ونفت نية القيام بضربات إستباقية علي الحدود الأوكرانية، وأتهمت الخارجية الأمريكية بأنها تريد إشعال العلاقات بين الدولتين مرة أخري.

العقوبات لن تمنع “روسيا” من ممارسة مهامها السياسية

صرح اليوم المتحدث الرسمي بإسم الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين”، بأن العقوبات المفروضة تجاه بلاده لن تكون حائل لتمنع “روسيا” من أداء الأدوار السياسية، أو تغيير مسارها في الوقت الحالي، وأن تلك العقوبات تُعتبر سلاح ذو حدين، وستلحق بالضرر علي البلدين “روسيا” و “أوكرانيا”، لكنها لن تؤثر بشدة علي بلاده.

كما صرح “بيسكوف” لإحدي وسائل الإعلام الروسية ظهر يوم الأربعاء الموافق 4 من شهر مارس، أن الضغط التي تقوم به الولايات المتحدة علي موسكو، من أجل تعيير سياستها لن يؤثر علي بلاده بأي شكل من الأشكال، أوحتي تغير مسارها تجاه السياسة الدولية أو الخارجية.

وأن العقوبات المفروضة علي روسيا لم تؤثر علي الإقتصاد الروسي كما ستؤثر علي إقتصاد البلدان الأخري، كما أشار الرئيس الأمريكي “باراك أوباما” أمس يوم الثلاثاء بأن هذة العقوبات ستستمر لمدة عام.

“جون ستيوارت” يكمل حملة السخرية من موقع “بنيامين نتنياهو”

قام الإعلامي الشهير “جون ستيوارت” صباح يوم الأربعاء الموافق 4 من شهر مارس، بإكمال سلسلة السخرية لخطاب رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” أمام الكونجرس الأمريكي الذي ألقاه مساء يوم الثلاثاء الموافق 3 من شهر مارس، كما سخر من الإجتماع كله ووصفه ب “مهرجان الإهانات” للرئيس الأمريكي “باراك أوباما”.

حيث ذكرت بعض الصحف والجرائد الأمريكية علي موقعها الإلكتروني الرسمي، أن الإعلامي “جون ستيوارت” لم يكن سعيد بالمشهد الذي حذر فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي المجلس كله من محادثات الرئيس الأمريكي مع إيران حول الملف النووي، حيث قال الإعلامي شعرنا كأن “نتنياهو” يتحدث بلسان كله اليهود، ليس بلسان دولته فقط.

كما ندد بنقل “سي إن إن ” لخطاب رئيس الوزراء الإسرائيلي، وإستخدامهم نجمة إسرائيل أثناء الفواصل الإعلامية، وكأن المجلس تحول إلي حملة دعائية أو إلامية لشخص بعينه.

“كوريا الشمالية” تهدد بقصف “الولايات المتحدة الأمريكية”

صرح وزير الخارجية “ري سو يونج” في جنيف أمس الثلاثاء، أن دولته قادرةة علي القيام بضرب “الولايات المتحدة الأمريكة”، ردًا علي المناوشات التي تقوم بها “القوات العسكرية الأمريكية” مع سيول سنويًا.

كما أضاف الوزير في مؤتمر نزع السلاح أن هذة المناوشات التي تقوم بها القوات المسلحة الأمريكية، هي نوع من أنواع الحرب النفسية علي بلاده، في محاولة أستفزاز فريدة من نوعها للقوات الكورية، وأن دولته ليس أمامها خيار آخر سوي التفكير في تعزيز قواها النووية من أجل التصدي للتهديدات الأمريكية المتزايدة في الفترة الأخيرة.

وأكد في النهاية مرة أخري أنه في حالة إستمرار المناورات الأمريكية لن يكون هناك أي خيار سوي التفكير في توجيه “ضربات إستباقية” إذا دفعتهم الضرورة لذلك.