المنظمة الأرهابية”داعش” تستمر في محو التاريخ العراقي

لم تكتفي المنظمة الأرهابية “داعش” في تدمير الأثار التاريخية لدولة العراق، حيث قامت المنظمة الأرهابية بالهجوم علي متحف يقع بمدين الموصل، وقامت بتدمير جميع الأثار  التاريخية التي تقع بداخلة، حيث قامت بتمدمير تماثيل نادرة يعود تاريخها الي بلاد الرافدين.

واستمرت في هذه الأعمال حيث قامت بتدمير مدينة كاملة اثرية تقع بالموصل، وذلك عن طريق استخدام الألات الثقيلة، ومن ثم قامت عمل غريب لا ينتمي الي الدين الإسلامي، حيث قامت بتدمير مسجدين يعود تاريخهما الي البلاد الراشدين، وذلك بحجة ان اهل الموصل يقومون بزيارة الضريح الذي يقع في المسجد كل خميس وجمعة مما يؤدي الي انزعاج الجماعة.

ومن ثم قامت هذه المنظمة من عرض القطع الأثرية التي قامت بسرقتها للبيع علي موقع إي باي، والهدف من هذا العمل جمع الأموال.

 

قوات “البيشمركة” تتعاون مع الجيش العراقي في القضاء علي داعش

قامت القوات البيشمركة الكردية بالتعاون مع قوات الجيش العراقي اليوم، بالهجوم علي بعض المناطق التي تقع بالقرب من مدينة كركوك شمال العراق، وذلك للقضاء علي المنظمة الأرهابية”داعش” وإعادة السيطرة للمناطق التي تسيطر عليها هذه المنظمة.

كما حاولت المنظمة الأرهابية”داعش” بالهجوم علي مدينة الأنبار، وذلك لمنع القوات من الهجوم علي المناطق الباقية، ولكن استطاعت القوات العراقية من صد هذه الهجمات وقُتل الكثيرين من المسلحين الذين ينتمون الي هذه الجماعة الأرهابية.

واستطاعت القوات البيشمركة من تحرير 10 مناطق تقع جنوب مدينة الكركوك من سيطرة المنظمة الأرهابية “داعش”، كما تقوم قوات اتحالف القوات الوطنية بغارات جوية علي هذه المناطق.

وأصفر للأسف هذا الهجوم عن مقتل 3 من القوات البيشمركة، ومقتل6 من التجمعات الشعبية وكذلك اصابة 32 عضوا ينتموت الي القوات البيشمركة، وذلك اثناء الأشتباكات مع المنظمة الأرهابية”داعش”.

 

قوات التحالف الوطني تستمر في غارتها علي التنظيم الأرهابي”داعش”

تستمر قوات التحالف الوطني في الهجوم التنظيم الأرهابي “داعش” في دولة سوريا والعراق، حيث قامت قوات التحالف الوطني تحت رعاية الأمم المتحدة الأمريكية بتنفيذ 11 غارة جوية علي مواقع تنظيم “داعش”.

واصفر هذا الهجوم عن تدمير عشرة من المواقع القتالية للتنظيم الأرهابي”داعش”، وكذلك تدمير عربيتين في مدينة كوباني علي الحدود السورية.

وكذلك تدمير مواقع التدريب الخاص بالتنظيم الأرهابي في دولة العراق، حيث قاموا بتدمير خمس مواقع بالمدن التالية لأسد والفلوجة وكركوك والموصل وراوة.

كما أعلنت الصحف اللبنانية عن مقتل أحد الجنود الإسرائلية نتيجة الغارات علي المعارضة السورية، كما اكدت هذه الصحف ان كلاً من جبهة النصر وداعش لاتزال تختبأ داخل البلاد.

 

القوات العراقية في طريقها للقضاء علي المنظمة الأرهابية”داعش”

فامت القوات العراقية اليوم بهجوم علي مدينة الأنبار التي تقع شرق مدينة الكرمة غرب مدينة بغداد، واصفر هذا الهجوم عن مقتل 23 عضو ينتمون الي المنظمة الأرهابية”داعش”.

حيث تستكمل قوات الجيش العراقي الهجوم علي المناطق التي تسيطر عليا المنظمة الأرهابية “داعش”، وذلك لأعادة سيطرتها الي البلاد.

حيث قامت القوات العراقية بتدمير 12 مقر ينتمي الي هذه الجماعة، وتدمير سيارتين تحمل رشاش، وكذلك حرق سيارة تحمل أرهابين، كما قتل اثنان من قناصين الجماعة الأرهابية، وكذلك قتل سبعة اشخاص ينتمون الي هؤلاء الجماعة اثناء اقتحامهم احدي المقرات العسكرية.

وقامت ايضاً منذ يومياً القوات العراقية 13 ضربة جوية علي المنظمة الأرهابية، علي مدينة الموصل واصفر عن مقتل 36 ارهابي، وبهذه النتائج تستطيع القوات العراقية القضاء علي المنظمة نهائياً.

 

 

مباحثات بين دولة المغرب ودولة الأردن لمكافحة الأرهاب

اجتمع كلا من العاهل المغربي والعاهل الأردني اليوم في دولة المغرب في اجتماع، وذلك لبحث التطورات التي يمر بها الوطن العربي من تطرف الارهاب.

حيث استضاف العاهل المغربي محمد السادس العاهل الاردني عبدلله الثاني، وذلك لتقوية العلاقات الأخوية بين الدولتين وإيجاد حل للأرهاب الذي يضرب الوطن العربي.

كما اعلنوا مشاركتهم في القذف الجوي علي المنظمات الاراهابية في سوريا والعراق، وذلك للقضاء علي اي منظمة تسعي لتشوية اسم الدين الاسلامي، وتهديد أمن البلاد.

لذلك اقام جماعة من عمال النظافة الاردنينين بتغير لون الزي الرسمي من اللون البرتقالي الي اللون الفيروزى
، وذلك لعدم دعم الجماعة الأرهابية”داعش”.

كما اعلنوا انهم سوف يقومون بهذا الحدث يوم الجمعة الموافق 20 مارس.

“فرنسا” و “اليابان” في محاولة لقضاء علي إرهاب “داعش”

صرحت بعض المصادر السياسية الفرنسية صباح يوم الأربع الموافق 11 من شهر مارس الجاري، بأنه هناك بعض النوايا بين فرنسا واليابان لمناقشة قضايا الإرهاب المنتشرة الآن بشكل غريب جدًا خاصة في الشرق الأوسطودول جنوب ووسط أفريقيا أمثال جماعة “داعش” و “بوكوحرام”.

وأضاف هذا المسؤول أنه سيكون هناك إجتماع في أٌرب وقت بين وزير الخارجية الفرنسي ونظيره الياباني، كما صرح أنه سيكون هناك محاولة لبث روح التعاون بين حدود النيجر ومالي وبوركينا فاسو بحكم الحدود المشتركة، للمساعدة في وجه الجماعات الجهادية الموجودة في تلك المنطقة.

كا سيقوم كلًا من وزير الخارجية والدفاع الفرنسيين بزيارة ستمتد لمدة ثلاثة أيام، لعقد إجتماع مع الوزير الياباني لوضع خطة إستراتيجية لهذة القضية، وتحديد خطط العمل والطرق التي سيتم السير بإتباعها في الفترة القادمة أملًا في القضاء علي فكرة التطرف والإرهاب .

الجيش العراقي يعلن مقتل أكثر من 170 شخص من تنظيم داعش

اعلن قائد القوات العراقية اليوم الفريق الركن حامد المالكى، وان القوات العراقية خلال الثلاث أيام الماضية قامت بقتل اكثر من 170 شخص ينتمون الي جماعة “داعش” الأرهابية، بالقرب من مدينة صلاح الدين التي تقع شمال بغداد.

كما اعلن ان الجيش العراقي يسير بخطوات ثابتة ومنظمة لتحرير المناطق العارقية واعادة سيطر هذة المناطق الي الحكومة العراقية.

حيث استطاعت القوات العراقية حوالي 3 معسكرات للإرهابيين و16 سيارة مفخخة، وذلك الهجوم الهدف منه القضاء علي المنظمة الأرهابية”داعش”.

ولقد قامت المنظمة الأرهابية”داعش”، بتفجير جسر يقع بمدينة تكريت، وذلك لمتمنع الجيش العراقي من اقتحام مدينة تكريت.

واصفر هذا التفجير عن مقتل 4 اشخاص ينتمون الي الجيش العراقي، وذلك نتيجة استخدام عبوة الناسفة لتدمير الجسر ومنع الجيش للوصول الي المدينة.

 

 

تنظيم “داعش” يستمر في هدم الحضارة العراقية

صرح مدير مركز البحوث والدراسات التابع لوزارة الثقافة العراقية “عبد القادر الجويلي” ظهر يوم الثلاثش الموافق 10 من شهر مارس الحالي، أن التنظيم الإرهابي “داعش” مازال مستمر في تدمير كل الآثار وصور الحضارة الموجودة في مدينة “نمرود” العراقية، بعدما قام بالإستيلاء علي الذهب الآثري الموجود في المدينة.

كما حذر “الجويلي” في أحدي لقائاته مع وسائل الإعلام العراقية، أنه إذا أستمر الوضع علي ماهو عليه دون أي تدخل لوقف هذا التنظيم الإرهابي، فإنه سيتم القضاء علي حضارة أستمرت أكثر من سبع آلاف عام.

كما صرح “الجويلي” بأنه كانت هناك عدة إحصائيات في عام 2003 توثق بوجود ما يزيد عن 6700 قطعة آثرية موجود معظمها في محافظة “نينوي”، لكن أضاف أن كل هذة الآثار تمت سرقتها وعندما أرادت الحكومة العراقية بإستردادها مرة أخري، وقف التنظيم في وجهها وهدم ما بقي من مكتنزات.

فرنسا تتوقع إنضمام 10 الاف مواطن أوروبى لتنظيم “داعش” الإرهابي

صرحت الحكومة الفرنسية انه بحلول نهاية العام الجارى، سوف ينضم 10 آلاف مواطن أوروبى إلى التنظيمات الإرهابية بسوريا والعراق بما يعادل ثلاث أضعاف عددهم الحالى، كما أضاف رئيس الوزراء الفرنسى “مانويل فالس” ان هناك ما يقرب من 90 مواطن يحمل الجنسية الفرنسية قتلوا اثناء الهجمات التى شنتها التحالفات التى تتصدى لإرهاب “داعش”.

كما أوضح ان الحكومة ستواجه صعوبات وتحديات للتصدى للفكر المتطرف لهؤلاء الشباب، وان هذا الإرهاب سيستمر لفترة طويلة ويحتاج إلى زمن للتغلب عليه والى مستوى عال من الحرص.

كما قام “فالس” بالرد على تساؤلات وسائل الإعلام الفرنسية انه يتواجد حالياً 3 آلاف اوروبى فى العراق والشام، كما أضاف بأنه يجب التعامل مع المتشددين من مختلف البلدان الأوروبية الذي يأتي علي رأسهم بلجيكا وهولندا وبريطانيا.

القوات العراقية في طيرقها لأعادة السيطرة الي البلاد

تستمر القوات العراقية في الهجوم علي بعض المناطق التي تخضع تحت سيطرة المنظمة الارهابية”داعش”، حيث استطاعت اعادة سيطرة ست مناطق في مدينة صلاح الدين، ومن ثم استطاعت القوات العراقية اعادة سيطرة المنطقتين الي سيطرة الحكومة العراقية.

وقامت القوات العراقية اليوم بالهجوم عي منطقة تقع شمال مدينة تكريت، واصفر هذا الهجوم عن مقتل 12 شخص ينتمون الي الجماعة الارهابية “داعش”، كما ايضاً ادي هذا الهجوم عن مقتل مساعد الفرقة الأولى فى الجيش العراقى.

كما قامت المنظمة الارهابية “داعش” بالهجوم علي منطقة تقع في مدينة صلاح الدين، وذلك لمنع القوات العراقية من استمرار الهجوم.

كما اعلن وزير الدفاع العراقي انه سوف يستمر في الهجوم حتي يتم اعادة كل المناطق الي السيطرة العراقية.